27 جوان 2017
RSS Facebook Twitter Linkedin Digg Yahoo Delicious
شريط الأخبار
ِالرئيس الأمريكي ترمب يشبه الجدار مع المكسيك بجدار الفصل العنصري في فلسطين المحتلة
الرئيس الفرنسي هولند والمستشارة الألمانية ميركل يعتبران إدارة ترمب تحديا جديدا للإتحاد الأوربي
موسكو تعلن تأجيل مفاوضات جنيف بين المعارضة السورية والنظام إلى نهاية فبراير والأمم المتحدة تلزم الصمت
أثينا ترفض تسليم عسكريين متهمين لأنقرة ووزير خارجيتها يهدد بإلغاء اتفاق استقبال المهاجرين مع الاتحاد الأوربي
مدير ديوان الرئاسة بالجزائر أحمد أويحي يلتقي الغنوشي والصلابي في تونس..هل استلم سي أحمد الملف الليبي؟
اقتصاد إسلامي

اقتصاد إسلامي (2)

 

بعد اتساع نطاق الدول التي أصدرت وتصدر الصكوك الإسلامية في البلاد الإسلامية والأوربية،

 

خلال افتتاح دورة «المنتدى الاقتصادي الإسلامي العالمي»، التاسعة التي أقيمت أكتوبر الماضي في لندن، وشارك فيه وفد من حكومة دبي برئاسة محمد القرقاوي، رئيس المكتب التنفيذي للشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس دولة الإمارات رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، الذي يشغل منصب رئيس اللجنة العليا لتطوير قطاع الاقتصاد الإسلامي في دبي تم الإعلان عن فوز مدينة دبي باستضافة الدورة العاشرة لـ«المنتدى الاقتصادي الإسلامي العالمي»، التي سيجري تنظيمها في هذا العام 2014، حيث يتزامن هذا الإعلان مع إطلاق دبي أخيرا خطة استراتيجية من شأنها تعزيز مكانتها كعاصمة عالمية جديدة للاقتصاد الإسلامي.

وأكد القرقاوي أن استضافة المنتدى الذي يعد أبرز المحافل العالمية المعنية بتبادل الخبرات والمعرفة في مجال الاقتصاد الإسلامي، تعكس مدى التقدير الذي يوليه العالم للإمارات، والثقة التي يضعها مجتمع الأعمال الدولي في دبي كوجهة قادرة على تنظيم هذا الحدث الكبير بما يحمله من أهمية. وقال: «إن إطلاق الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم مبادرة (دبي عاصمة الاقتصاد الإسلامي) شكل منهاجا واضحا للعمل، حيث وضعت المبادرة الخيوط العريضة لاستراتيجية طموحة، وهذا الفوز يعكس التزامنا بتحقيق الريادة العالمية خاصة ضمن قطاع الاقتصاد الإسلامي، ونحن قادرون على تنظيم دورة ناجحة بكل المقاييس تعكس إمكانات دولة الإمارات وحضورها على الساحة العالمية». ويعتبر «المنتدى الاقتصادي الإسلامي العالمي» أبرز تجمع دولي لتبادل الخبرات والمعرفة حول الاقتصاد الإسلامي منذ إطلاقه عام 2004، بما يستقطبه سنويا من مشاركة واسعة من رؤساء حكومات وصناع القرار وواضعي السياسات والخبراء الاقتصاديين والأكاديميين والمعنيين وأكثر من 2500 مشارك من مختلف أنحاء العالم، ويعد أهم منصة لمناقشة سبل الاستفادة من نمو الاقتصاد الإسلامي في ضوء تزايد الطلب العالمي على منتجاته.

وأضاف القرقاوي التمويل والاقتصاد الإسلامي تحتاج إلى بنية أساسية وخدمات ومنطقة جغرافية تتوسط العالم، وهي كلها ميزات تتوفر في دبي. وأشار أيضا إلى أن إحدى المؤسسات المالية في دبي ستصدر صكوكا بمليارات الدولارات.

سبر الآراء

هل سيحقق الثوار السوريون بالمفاوضات ما صعب بالقتال؟

نعم - 41.2%
لا - 35.3%
نسبيا - 23.5%

عدد المصوّتين: 34
التصويت لهذا السبر قد إنتهى تشغيل: 05 فيفري 2016 - 23:55

Escort Bayan